منتدي رياض الصالحين
اهلا وسهلا بكل السادة الزوار ونرحب بكم بمنتديات رياض الصالحين ويشرفنا ويسعدنا انضمامكم لاسرة المنتدي

*شجا نيسان****

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

*شجا نيسان****

مُساهمة  رحيق الجنه 13 في الخميس مايو 10, 2012 12:05 am

*شجا نيسان****

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من أقصى الزمان ...كنت حديث البشر..
ففي جعبتي أحاديث الرسول في فضائلي.. فاقت كل الدرر

فأنا للتاريخ كإطار حكايا ......شملت كل الصور.


فهل يوجد مدكر لا يعلم...اسم الشام..


ومن أقصى المكان ....تجدني صفحات الماضي الجليل..


في كتاب ...زين الحياة بكل الفصول..


ففي صفحة.... معجزة مسرى الرسول..


وأخرى فيها طرقاتي تستقبل... جيوش ابن الجراح ...كأمواج السيول..


تسلم على جيوش ابن العاص وابن الجراح و سيف الله المسلول..


ويستلم مفتاح بيت المقدس ...عمر

فتكون الحضارة في ربوعي... وتعتمر..

أنا الشام ...التي شربتَ من مائي الغدير..


وشممتَ من عبقي العبير..


وجلستَ في عيناي قرير..


فرُفِع في أعاليّ صمود حجارتي..


ونُسِج في مملكتي ورود أحلامي..


وسُطِر في دفاتري..خلود تاريخي..


أما زلت تذكر؟!

فإذا بحقد بغيض...يُسَوِدُ في حياتي الفصول..

أيها الحقد!!!


غزوت ببغضك ..بهائي العريق..


وأرقت دموعي..وأشعلت في أحيائي الحريق..


وهويت بذكراي الجميل في الواد السحيق..


أيها الحقد اللامبرر..


كم براء طفل ...في أرحامي أزهقت..


وكم حياء فتاة...في أعراضي انتهكت..


وكم عناء أم.....في أبنائي أثكلت..


وكم شقاء عجوز..في أعماري أهنت..


وكم دماء إنسان ..من شرياني سفكت..


وكم علاء مأذنة...في مساجدي هدمت..


أيها الحقد الدخيل..


فلتخرج من حدود خارطتي...


فغادر....كــ ...ليل يعقبه صبح دافيء..


وحاذر....فما للغدر مأمن لا في بر ولا شاطيء..


وصادر.....كلماتك من دفاتري..فلا لساني لها بقاريء.


بل وتمهل..فترى..


كيف تصبح في طي .....نسيان


في لحظة أو بعدها لا فرق ...فالأمر سيان


وسيغلب جبلَ حقدك.....سهلُ بيسان


ولتسمع كيف سيصدح في آذانك.... شجا نيسان


رحيق الجنه 13

عدد المساهمات : 38
تاريخ التسجيل : 16/02/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى